الاخبارمجتمع

إطلاح سراح الشاب الجزائري الفرنسي الذي تورط في قضية ” القبلة “

تمّ يوم أمس السبت 16 ديسمبر 2017، إطلاق سراح المواطن الفرنسي الجزائري الذي حكم عليه بالسجن لمدة 4 أشهر بعد ضبطه رفقة شابة تونسية على مستوى الطريق السياحية بقمرت يتبادلان القبل.

وكان من المفترض أنّ يتم إطلاق سراح الفرنسي الجزائري يوم 29 جانفي القادم بعد قضاء العقوبة كاملة، إلا أنّه قضى منها سوى شهرين ونصف الشهر.

يذكر أن هذه القضية أثارت الرأي العام حيث عبّر عديد الناشطون أنّ لا يمكن لدولة مدنية و سياحية تشّرع لحرية التعبير و الضمير أن تشّرع لأن يدخّل الأمن في السلوكات الفردية للأشخاص و أن يصبح في تونس شرطة شرعية تمنع التقبيل في القضاءات العامة .

يذكر أنه تم إصدار حكم ب4 أشهر ضد الشاب و3 أشهر سجنا ضد الشابة بتهم تتعلق بالتجاهر عمدا بالفحش وهضم جانب موظف عمومي أثناء قيامه بمهامه والسكر الواضح والاعتداء على الأخلاق الحميدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق