الاخبارمجتمع

هذه قصّة المنزل الذي بسببه تم ايقاف أساور بن محمد

كشف موقع آخر خبر أونلاين عن تطورات جديدة في ملف أساور بن محمد التي تم إيقافها يوم أمس السبت في بوشوشة رفقة والدتها.

ووفق المصدر، فإنّ المنزل الذي يقع في ضاحية المرسى هو محل خلاف بين شقيقة الممثلة أساور و رجل أعمال سوري مقيم في دبي.

ووفق المعطيات المتوفرة، فإن المنزل يساوي مليارا ووقع التفويت فيه لشقيقة أساور خلال السنة الفارطة مقابل وعد بالبيع إلّا أن هذه الأخيرة قامت بالاستيلاء على المنزل، و هو ما جعل رجل الأعمال يلتجأ إلى المحكمة التي قضت في البداية بالحكم لفائدة شقيقة أساور ثم وقع استئناف الحكم ليعود بعد ذلك المنزل لصاحبه و حكم القضاء لصالحه بإخلاء المنزل بالقوّة العامة.

و يشار أن أساور و والدتها تم الاحتفاظ بهما في مركز الإيقاف ببوشوشة بعد الاعتداء على دورية أمنية و منع عدل منفذ من آداء مهامه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق